منتدى الدراسات الإسلامية
السلام عليكم
مرحبا بك في منتدى الدراسات الإسلامية
يتعين عليك التسجيل أولا لمشاهدة الراوبط


منتدى جامعي
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تلخيص (علوم الحديث)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الترفاس رشيد



عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : الريصاني

مُساهمةموضوع: تلخيص (علوم الحديث)   17/1/2010, 09:28

بسم الله الرحمن الرحيم
تلخيص علوم الحديث
السنة ومكانتها في التشريع:
* السنة تعتبر الأصل الثاني من أصول التشريع الإسلامي وهي أحد شقي الوحي المعصوم.
الألة على وجوب طاعة الرسول صلى الله عليه وسلم:
قال تعالى: قل أطيعوا الله والرسول فإن تولوا فإن الله لا يحب الكافرين.
وقال تعالى: يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم، فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر.
وقال تعالى: فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما.
وقال تعالى: وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأطيعوا الرسول لعلكم ترحمون.
وقال تعالى: يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم.
وقال تعالى: وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن تكون لهم الخيرة من أمرهم.
2- منزلة السنة من القرآن الكريم وبيانها له:
أ- بيان التقرير:
أي أن تكون موافقة لما جاء في القرآن ومؤكدة له.
قال النبي صلى الله عليه وسلم: بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة والحج وصوم رمضان.
وقال تعالى: وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة.
وقال تعالى: يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على ال>ين من قبلكم
وقال تعالى: ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا.
ب- بيان التفسير: وهو كثير، ويدخل فيه:
ب- 1 – بيان المجمل: كالأحاديث التي بينت العبادات وطرقها، كالصلاة مثلا، وذلك ببيان أوقاتها وكيفياتها وركعاتها ...
قال صلى الله عليه وسلم: صلوا كما رأيتموني أصلي.
وقال صلى الله عليه وسلم في بيان مناسك الحج: خذوا عني مناسككم.
ب- 2 – تقييد المطلق: قال تعالى: والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما .
وجاءت السنة فوضحت أن القطع يكون في اليد اليمنى وإلى الكوع.
ب – 3 – تخصيص العام. قال تعالى: يوصيكم الله في أولادكم.
وخصصت السنة المورث بغير الأنبياء، وذلك في قوله صلى الله عليه وسلم: نحن معاشر الأنبياء لا نورث، ما تركناه صدقة.
ج- بيان النسخ، وذلك على رأي من يقول بجواز نسخ الكتاب بالسنة.
قال الله تعالى: كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيرا الوصية للوالدين والأقربين.
وقال صلى الله عليه وسلم: لا وصية لوارث.
د- استقلال السنة بالتشريع: أي دالة على حكم لم يرد في القرآن.
مثاله:
زكاة الفطر
تحريم الجمع بين المرأة وعمتها أو مع خالتها
تحريم كل ذي ناب من السباع أو مخلب من الطير.
تحريم الحمر الأنسية.
وجوب الكفارة على منتهكي حرمة رمضان.
والأصل في هدا والدليل عليه قوله تعالى في حق النبي صلى الله عليه وسلم: يحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث.
وقال صلى الله عليه وسلم: ألا وإن ما حرم رسول الله مثل ما حرم الله.
تدوين السنة
1- الكتابة عند العرب
دلت الدراسات على أن العرب كانوا يعرفون الكتابة قبل الإسلام، وذلك بتأريخ أخبارهم وأشعارهم وغير ذلك.
لمن عددهم ليس كبيرا ولا قليلا.
2- الكتابة في العصر النبوي وصدر الإسلام:
حث القرآن والسنة على التعلم لأن الوحي يحتاج إلى كتاب.
كان للنبي صلى الله عليه وسلم كتابا للوحي وللمراسلات والمواثيق والصدقة وغير ذلك من شؤون الدولة.
ازدياد عدد الكتاب بعد الهجرة

3- تدوين الحديث في عهد النبي صلى الله عليه وسلم
اختلف في تدوين الحديث
أدلة الكراهة عن الكتابة:
قوله صلى الله عليه وسلم: لا تكتبوا عني ومن كتب عني غير القرآن فليمحه.
قول أبي سعيد رضي الله عنه: استأذنا النبي صلى الله عليه وسلم في الكتابة فلم يأذن لنا.
أدلة الإباحة:
قول النبي صلى الله عليه وسلم لعمرو بن العاص: اكتب فوالذي نفسي بيده ما خرج منه إلا حق.
وقوله: اكتبوا لأبي شاة
وهناك نصوص أخرى
الجمع بين النصوص:
الجمع الأول: أن النهي منسوخ بنصوص الإباحة.
الجمع الثاني: أن الكتابة خص بها عبد الله بن عمرو لأنه كان قارئا، والنهي لمن لا يتقن الكتابة خشية الغلط.
الجمع الثالث: أن المراد النهي عن جمع القرآن إلى الحديث في صحيفة واحدة لئلا يشتبه على القارئ
تدوين الحديث في عهد الصحابة:
ثبت أن الصحابة كانوا يكتبون بعد النبي صلى الله عليه وسلم. قال عمر رضي الله عنه: قيدوا العلم بالكتابة.
وكتابة المغيرة بن شعبة لمعاوية رضي الله عنهما قول النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله كره لكم ثلاثا ... الحديث
تدوين الحديث في عصر التابعين:
كان بعض التابعين يمتنع من الكتابة ك: عبيدة بن عمرو السليماني – إبراهيم بن يزيد التيمي – إبراهيم النخعي
لكن الكتابة كانت أمرا عاديا، فقد كان سعيد بن المسيب يكتب ما بقوله ابن عباس
وعموما فإن الحركة العلمية نشطت نشاطا ملحوظا ازدادت معه الكتابة والقراءة.
التدوين الرسمي للسنة:
كان ذلك بأمر من عمر بن العزيز، حيث أمر ابن شهاب بجمع حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكتب إلى عماله في ذلك.
وقد دون الزهري أبواب العلم، فجعل للصلاة بابا وآخر للصوم وهكذا.
المصنفون الأوائل للحديث بعد الزهري:
عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج
مالك بن أنس
الربيع بن صبيح
الأوزاعي
عبد الله بن وهب
هشيم بن بشير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سلمى



عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 17/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: تلخيص (علوم الحديث)   17/1/2010, 12:36

شكرا لك أيها الأخ رشيد على مجهوداتك الجبارة والتي لا ينكرها إلا مكابر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الترفاس رشيد



عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : الريصاني

مُساهمةموضوع: رد: تلخيص (علوم الحديث)   17/1/2010, 15:23

أقسام الحديث
ينقسم الحديث من حيث كثرة الرواة وقلتهم إلى متواتر وآحاد
أولا: المتواتر:
التواتر لغة: ترادف الأشياء المتعاقبة واحدا بعد واحد
واصطلاحا: ما رواه جماعة تحيل العادة تواطهم على الكدب وكان مستند خبرهم الحس.
مسألة: اختلف العلماء في اشتراط عدد معين في التواتر
والجمهور على عدم اشتراطعدد معين.
أنواع المتواتر: هو نوعان
التواتر اللفظي والتواترالمعنوي
فالتواتر اللفظي هو ما اتفق الرواة على لفظه .
مثاله: من كدب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار
حديث المسح على الخفين
حديث رفع اليدين في الصلاة
حديث: نضر الله امرأ سمع مقالتي ...
حديث أنزل القرآن على سبعة أحرف.
التواتر المعنوي:
وهو ما اختلفت فيه ألفاظ الرواة لكنهم متفقون على معناه
مثاله:أحاديث رفع اليدين في الدعاء.
حكم المتواتر:
المتواتر يفيد العلم اليقيني الدي لا مجال فيه للتكديب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الترفاس رشيد



عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : الريصاني

مُساهمةموضوع: رد: تلخيص (علوم الحديث)   17/1/2010, 15:32

الآحاد
هو ما رواه عدد لا يبلغ نقلته الكثرة درجة التواتر
والآحاد قسمان:المشهور وغير المشهور
فالمشهور ما له طرق محصورة بأكثر من اثنين ما لم يبلغ التواتر

وغير المشهور على قسمين: الغريب والعزيز
العزيز أن لا يرويه أقل من اثنين عن اثنين
مثاله: لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين
الغريب: هو ما يتفرد بروايته شخص واحد فيأي موضع وقع التفرد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الترفاس رشيد



عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
الموقع : الريصاني

مُساهمةموضوع: رد: تلخيص (علوم الحديث)   17/1/2010, 15:33

الآحاد
هو ما رواه عدد لا يبلغ نقلته الكثرة درجة التواتر
والآحاد قسمان:المشهور وغير المشهور
فالمشهور ما له طرق محصورة بأكثر من اثنين ما لم يبلغ التواتر

وغير المشهور على قسمين: الغريب والعزيز
العزيز أن لا يرويه أقل من اثنين عن اثنين
مثاله: لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين
الغريب: هو ما يتفرد بروايته شخص واحد فيأي موضع وقع التفرد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
layla_agadir



المدينة : agadir
عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 10/12/2012
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: تلخيص (علوم الحديث)   10/12/2012, 13:05

شكرا لك أيها الأخ على مجهوداتك الجبارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تلخيص (علوم الحديث)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدراسات الإسلامية :: منتدى الحديث وعلومه-
انتقل الى: